ليس دفاعا عن الشيخ كمال خطيب، دفاعا عن الحق وعن الحقيقة

الحركة الاسلاميةأولا، هذه المقالة لا تنطق باسم الشيخ كمال خطيب ولا الحركة الاسلامية بل هي رأيي الشخصي الخالص اقوله بصفتي احد ابناء الحركة الاسلامية وهو ما أعتز به أيما اعتزاز، ولذلك ارفض ان يتم التهجم على الحركة وقيادتها واقوم بواجبي بالدفاع عنها لانها على الحق ان شاء الله، والحق أحق ان يتبع.

في عدد صحيفة “كل العرب” الذي صدر أمس الجمعة، ظهر في العنوان الرئيسي على الواجهة عنوان يبدو ان الصحيفة كانت سعيدة جدا بنشره لانها تبحث عن الفتن والقلاقل، وفيه جاء على لسان الشيخ كمال الخطيب نائب رئيس الحركة الاسلامية ما يلي:

“موقف الحركة الاسلامية لم يتغيّر قيد أنملة. لن نخوض الانتخابات ولن ندعم أيا كان. منذ سنين لم يكن كلام الشيخ درويش يساوي شيئا فليقل ما يشاء لأننا نتفاوض مع الصف الأول من قيادة الجنوبية وليس معه”.

وقد وجدت “كل العرب” الكثير من الانتهازيين ومريضي النفوس والحاقدين من يتلهفون لالتقاط مثل هذه التقارير المغرضة ويحترفون الخياطة في مثل هذه المسلّات.
بسبب هذا التصريح وحده حظي الشيخ كمال بهجوم يذكـّرنا بهجومات الأيام الخوالي يوم كنا نطالع في صحيفة الميثاق وبشكل أسبوعي مقالات تشتم هذا وتسب ذاك من الحركة الاسلامية “الشمالية”، وقد كنت اسأل الشيخ كمال في كل مرة “هل ستردون” فيقول لي “لا داعي للرد، فليقولوا ما يقولوا، نحن على الحق ان شاء الله ولا حاجة بنا للرد”.

على الحركة تجنّب الحديث في امر الوحدة في الاعلام الأصفر المغرض

وبغض النظر عن كون الشيخ كمال لم يقل ما نسب إليه فعلا وأن مراسل “كل العرب” قام بـ “تبهير” الكلام لكي يعمل “أكشن” في التقرير (وهي كلمة ترادف الـ“فتنة” في الصحافة الصفراء من هذا النوع)، فإني شخصيا مقتنع ان الأفضل للحركة الاسلامية (الشمالية) وقادتها جميعا، ومنهم الشيخ كمال تجنّب الحديث في موضوع الوحدة عبر الاعلام، خاصة في هذا الوقت، وخاصة مع صحف صفراء من هذه الشاكلة لا تهمها “فائدة الجمهور” وانما فائدة جيوبها التي تغذيها تقارير “ساخنة” كهذا.
عموما، فضيلة الشيخ كمال ليس نبيا ولا معصوما، بل هو بشر يخطئ ويصيب، على فرض انه اخطأ.

ماذا قصد الشيخ كمال ؟

لكن دعونا نفترض انه قال فعلا ما نسب إليه، فإن قوله ذاك معناه واضح، إذ انه كان ردا على السؤال الاول من المراسل، الذي كان “من ستدعمون في الانتخابات” ، فقال الشيخ كمال “موقفنا لم يتغير لن نشارك في الانتخابات ولن ندعم اي طرف فيها”.

وردا على سؤال آخر حول تصريحات معينة اطلقها الشيخ عبد الله نمر درويش حول الوحدة، والذي دعا بقوة الى الذهاب للانتخابات (وهو ما يعني تفضيله الانتخابات على وحدة الحركتين) قال الشيخ كمال ان كلام الشيخ عبد الله في هذا الخصوص ما عاد يساوي شيئا ولا يغير من الواقع في شيئ، لأن المفاوضات حول الوحدة لا تتم معه وإنما مع قيادة الحركة الاسلامية التي لم يعد هو منها، ولذلك فتصريحاته لن تقدم ولن تؤخر”.

وما يؤكد هذا الكلام الاقتباس المباشر لما قاله الشيخ كمال حرفيا داخل التقرير:

“ اما الذين نتفاوض معهم فهم الصف الاول في قيادة الجنوبية، أما كلام ورأي الشيخ عبد الله نمر درويش في هذا المجال، فأنا ومنذ سنين لا اعتبر كلامه يساوي شيئا بالنسبة لي، فليقل ما يريد فهو ليس العنوان”.   

هذا ما قاله وما قصده، لا يمكن تحليل كلام الشيخ كمال على أي وجه آخر. لم “يتطاول” ولم “يشتم” الشيخ عبد الله نمر درويش، ومع ذلك انظروا من زعموا انهم ابناء الحركة الاسلامية الجنوبية (وكلنا يعلم ان هذه ليست اخلاق الحركة الاسلامية، لا جنوبية ولا شمالية وهم لا يمثلون الحركة الجنوبية وانما يمثلون انفسهم المريضة الحاقدة)

الشيخ كمال ببساطة

عن الراصد (معاذ خطيب)

الراصد - معاذ خطيب، مدوّن وناشط سياسي واجتماعي وأكتب في النقد الاعلامي والسينمائي. أعمل في الترجمة والتدقيق اللغوي وادارة العلاقات العامة. مسلم فخور بإسلامه، واتشرف دائما بإظهار محاسن الاسلام وبتصحيح مفاهيم مغلوطة عنه. إن اردت معرفة تفاصيل اخرى مهمة جدا، مثل لماذا يكرهني محبّو اللون الأحمر ، افتح ملفّي الفيسبوكي في الرابط الّي تحت هذا السطر. مدوّناتي الاخرى هنا: http://Al-Rasid.com

شاهد أيضاً

هل أنا مع أم ضد القتل على شرف العائلة؟ ولماذا؟

مناقشة القتل على خلفية شرف العائلة ، هل أنا مع أم ضد ولماذا، مع تسليط الضوء على شعارات الجمعيات النسوية التيت تستغل مثل هذه الجرائم لتسويق أجنداتها الشاذة في العالم العربي والإسلامي، مع الادلة.

3 تعليقات

  1. السلام عليكم
    اولا انا ارفض تصريحات الشيخ كمال خطيب او ما نسب اليه عن الشيخ عبد الله نمر ولكن ارفض وادين كل واحد مربي لحية وعامل حالو بفهم بالدين ان يتهجم على الشيخ كمال الخطيب رمز الصمود في فلسطين ..

  2. الله يعافينا بس اقلك كيف يمكن لباني البيت انو يهدمو ويفرق شمل اسرتو بعد ما تعب وأسسوا اتق الله يا اخي ودور بالتاريخ اقسم بالله انو لولا اخلاقيات بعض من شفتهم من اخواني من الشمالية لما كنت احد ابناء الجنوبية والحمدلله وانت تعرف انو الاعلام الاصفر مقصود في اعلام الشمالية لاني والله صلني ما يقارب 10 سنين وبحظر مؤتمران قطرية ومحلية للشمالية ولا مرة سمعتهم نادوا عن ابناء الحركة الشمالية الا باخواننا وع انو واجبهم ولكن سامحني هذا الاشي مش متبادل وبعض ابناء الشمالية ينظرون الجنورية كان دينهم ناقص وانهم سبب االفتنة والانشقاق ونسوا مين اللي غير رأيو وانشق في ال96 (راجع الصحف والاذاعات) وبالنسبة لفضيلة الشيخ عبدالله بغض النظر ان كان اخطأ (وهو لا يخفى انه اخطأ وابناء الدين لم ينشقوا عنه عاتبو ابيهم ونصحوه ولم يتركوه كاخوانهم!!) ولكن هل هذه اخلاق مسلمين تحكي على شيخ علمك وكان مؤسس الحركة الله قال في القران (ولا تنسوا الفضل بينكم) يا اخي اخطأ الشيخ عبدالله يعني هيك لازم يصير وعفكرا مش اول مرة بس الله يعين وفي رب بحاسب وهو اعلم بالحق ومش مستني رد منك اسا عتعليقي لانو بوعدك باذن اللع راح تشوفو في الواقع ويبين كل اشي والاسرار المزورة بتبين والله غالب على امره ولكن اكثر الناس لايعلمون

  3. الله واحد احد – وفي حارتنا شيخان، منبران ،مسجدان صحيفتنا، دينان

ما رأيك بما قلتُه؟ أسعدني برأيك !!