قصيدة إلى زائرتي ليلاً

أنتظر زيارتك كل ليلة

تدخلين عليّ حجرتي، تدورين حول سريري، وبيديك الحانيتين
تداعبينني
أنام فقط على ايقاع صوتك الرّخيم
ولا يغمض جفني في عتمة الليل البهيم
إلا بعد أن أراكِ

كيف السبيل إلى الخلاص منك؟

من عنادك
وإبائك
وصمودك ؟

تحومين حولي

تتحايلين عليّ
لأطلّ برأسي
وأفتح عيوني…
وقبل أن أنام
تخترقين كل حصوني…
أجهزة الاستشعار الخاصة
والأسلحة الدفاعية الفتاكة
والغطاء السّميك
كلها تتهاوى أمام إصرارك

بأناملك الناعمة

وقدّك الرّشيق

تجلبين لي معك الإثارة
تلاطفينني، تشاكسينني، تعبثين بي، وإن تمكّنت منّي…
تقرصينني
على خدّي الشّمال
وعلى خدّي اليمين
فيحمرّ خدّاي ويحمرّ جبيني

لعنة الله عليك من بعوضة قليلة حيا

..

عن الراصد (معاذ خطيب)

الراصد - معاذ خطيب، مدوّن وناشط سياسي واجتماعي وأكتب في النقد الاعلامي والسينمائي. أعمل في الترجمة والتدقيق اللغوي وادارة العلاقات العامة. مسلم فخور بإسلامه، واتشرف دائما بإظهار محاسن الاسلام وبتصحيح مفاهيم مغلوطة عنه. إن اردت معرفة تفاصيل اخرى مهمة جدا، مثل لماذا يكرهني محبّو اللون الأحمر ، افتح ملفّي الفيسبوكي: http://fb.me/mouad.khateb . مدوّناتي الاخرى هنا: http://Al-Rasid.com

شاهد أيضاً

إتقان اللغة الإنجليزية: مواقع تحتوي مقالات ومواد شيّقة بمستويات مختلفة للقراءة والاستماع

مواقع مفيدة جدًا لإتقان اللغة الإنجليزية وتعزيز مهارات فهم المقروء وتعزيز الثروة اللغوية، بعضها تعطي أيضًا إمكانية الاستماع للنصوص، وهي إضافة رائعة لتطوير مهارة فهم المسموع وإتقان لفظ الكلمات أيضًا. 

10 تعليقات

  1. ههههه وأنا فتت بالجو

  2. لغة ضعيفة جدا وينقصك البناء الموسيقي للقصيدة، حتى لو كانت من الشعر الحر وغير متقيدة بالبحور الشعرية، ولكن الوزن واللحن شرط اساسي في تذوّق القصيدة وهذا غائب عن خاطرتك.

    طبعا الخاطرة تعكس جانبا مهما جدا يجب الالتفات اليه، وهو ان الانسان المكبوت يُخرج رغباته بشكل غير مباشر عندما يبثّ مشاعره الداخلية. صحيح انك حاولت ان تجعلها “نكتة” وانك تتكلم عن “بعوضة”، ولكن كشفت لنا عن شغلك الشاغل او اهتمامك الحقيقي الذي استرسلت فيه. وهو امر غير مُعيب، ان تكتب قصيدة تفصح فيها عن رغباتك ومشاعرك فانت هكذا ستكون اكثر مصداقية واكثر شجاعة من الاختفاء خلف النكتة بهذا الشكل الذي يجعل القصيدة هزيلة نوعا ما.

    محاولة لا بأس بها لتكون خاطرة سريعة، وهي محاولة فاشلة لتكون قصيدة فالقصيدة والشعر شيء آخر.

    • أرى انك تحاول اقناع نفسك بوجود قدرات هائلة لتحليل النفسيات لديك ، مما أودى بك للتخبيص بهذه الصورة :)
      لم أزعم أنها قصيدة، ولا شعراً؛ والعنوان هو جزء من هزلية النص :)
      لا تتذاكى، النص اعلاه كتبته والبعوضة تحوم حولي فعلياً؛ ليست تعبيراً عن أي “كبت” كما تحب أن تقنع نفسك. أما شغلي الشاغل فحالياً هو قراءة سخافات مثل التي أتحفتنا بها أعلاه :)

  3. اتمنى النشر ,,, معاذ اسمح لي :
    اليس في هذه القصيد تلميح جنسي واضح ؟؟؟؟؟ كيف ينطبق هذا مع رؤيتك الاسلامية ؟؟؟
    في مقالات اخرى انتقدت الاختلاط ولبس بعض النساء ؟؟؟؟؟
    بربك اجبني ؟؟؟

  4. يا معاذ ….. قرات بعض كتاباتك ….. وعلى ما اظن انك على قدر من الذكاء ولا اظنك انسان ساذج …. استنباطي سيكون استنباط اغلب القارئ …. وليس هناك حاجة لعين ثاقبة لرؤية ذلك …..

  5. قلتَ “العنوان هو جزء من هزلية النص” هذه الجملة يا معاذ تعني أنّ النص هزلي صحيح؟ وأين الهزل فيه؟ أعتقد أن النصوص الهزلية هي أن يقرأ القارئ نصا ما باهتمام وعناية شديدة منتظرًا النهاية “المتوقَعَة” ولكنه يتفاجأ أنّ النهاية كانت عكس التوقعات. وهذا طبعا ذكاء من الكاتب وحنكة.
    من هنا أنا أوافق التعليق السابق الذي يقول إنّ هذا النص فيه تلميحات جنسية، لأنك تريد أن تطرح نصًّا هزليا، والهزل يتحقق عندما يظن القارئ أنك تتحدث عن “أمر معين”، وفي نهاية النص يتفاجأ بأنك كنت تخاطبُ شيئا مغايرا كليا، ودعنا نتخيّل أنّ القارئ لم يظن تلك الظنون “الخبيثة”، أو الظنون الخاطئة، قل لي كيف تتحقق هزلية النص؟ يعني سيكون نصا عاديا!!….
    وبالتالي هنالك تلميحات جنسية يظنّها القارئ، وفي النهاية يفهم أنك تخاطب البعوضة.
    أنا لا أناقش في النص نفسه، ولا أقول أن النص غير مقبول. بالعكس هو نص مقبول وذكي جدا لأنك تلاعبتَ بعقل القارئ..
    ولكنني أؤكد على الظنون التي توارد المتلقّي..

    شكرا لك.

    • شكرا هديل عبرت عن ما اردت ان اقول افضل مني.
      وانا ايضا لست ضد النص نفسه فهو جميل ومسلي.
      مشكلتي مع الكاتب وما يمثل, يفتح زاوية كاملة ينتقد فيها مواقع على اشياء اقل واكثر من ذلك. ومن جهه اخرى يسمح لنفسه ان يكتب اشياء غير مقبولة حسب معايره هو !
      نعم الكل يخطأ (حسب مقياس ما ) ….. لكن معاذ يصر على خطأه بل يتهمني انا بسوء الفهم …. وطالما هذه القصيدة موجودة بمدونته ستفضل شاهد على ما اقول !

  6. السلام عليكم

    رأيي بالقصيدة … انها مضحكة جداً جداً … ومسلية

    لا أرى أبداً البعد الجنسي فيها ، ارى فقط عنصر التشويق والمفارقة الجميلة في النهاية

    دعكم من التحليل المفرط للامور …. ليس بالضرورة ان تكون هناك اغراض مبطنة ابدا

    كما ان ” الشاعر” او من نظمها يقول لكم انه لم يقصد ذلك البعد بتاتا

ما رأيك بما قلتُه؟ أسعدني برأيك !!