طلاب مسلمون فلسطينيون يخترعون غرفة صلاة ذكيّة !

قبل اكثر من 10 سنين لما كنت أدرس في جامعة حيفا وأحياناً كنت أنا وإخواني في كتلة اقرأ-جامعة حيفا نشارك في فعاليات لجنة اقرأ الطلابية عند جيراننا في معهد التخنيون، كنا نُضطر إذا حان موعد الصلاة أن نصلّي في مساحة صغيرة جداً لا تتجاوز ال 2 متر مربّع هي مجرّد “قرص درج” أو الجزء الأخير من الدرج الموجود في مبنى علوم الحاسوب ونظم المعلومات في التخنيون (TAUB) ولكم أن تتخيلوا مشقّة ذلك خاصة إذا احتاج أحدنا للوضوء ومن ثم التوجه لمكان الصلاة البعيد، على الأرض دون سجادة صلاة، وأحيانا في البرد القارس.
قبل حوالي سنتين حصل الطلاب المسلمون هناك على “مصلّى” لكنه صغير جداً بالكاد يتسع للمصلّين الشباب. وهنا طرأت المشكلة، أن المكان لا يتسع للطلاب والطالبات في نفس الوقت، وهو ما مثّل مشكلة لأن الطلاب يريدون الصلاة في الوقت خلال الاستراحة القصيرة بين الدروس.
هذه المشكلة وجدت الحلّ عند 3 من طلاب علم الحاسوب في المعهد: لينة مدلج، أنوار دبّور، وبكر عودة، والذين عملوا سوياً على ابتكار نظام خاص وأصلي مكوّن من اجهزة استشعار تقيس المسافة والضغط (موجودة حتّى في سجادة الصلاة!) وشاشات تعمل باللمس وتطبيق للهاتف الذكي، يعمل على تنظيم الوقت داخل المصلّى وإعلام من هم خارجه إن كان المصلّى شاغراً أم لا، وإن كان مشغولاً، هل هو مشغول بمصلين شباب أو فتيات (!!) بل ويتيح للمصلين والمصليات “حجز” وقت داخل المصلى كي لا تتداخل فترات صلاة الشباب مع صلاة الفتيات :)

ومع أنه تجب المطالبة بمصلّى أكبر يليق ويناسب، لكن حبّيت أفرجيكو مثال كيف انه ممكن كثير من مشاكلنا نحلها بأنفسنا بدل الانهماك بالتذمر والشكوى الي مش دايماً بتجيب نتيجة :)
عدا عن إنه قيامنا بحل مشاكلنا بأنفسها ينمي عندنا حس الإبداع والابتكار، وهذا أفضل مثال :)

كل الاحترام للينة (لينة مدلج)، أنوار (أنوار دبور)، وبكر (Bker Odeh) على هذا الإنجاز المشرّف لكل مسلم وعربي وطالب في التخنيون ;)

آه، وبالله تبعثولي المنشورة لصفحات الحركة النسوية وصفحات “ثوري” وغيرها الّي كل يوم بتسببلنا الغثيان بمنشوراتهن الي يُفهم منها إنه الحجاب=التخلّف ! وبهالمناسبة اطالب طاقم مُصلّى باختراع عقول مع اجهزة استشعار نهديها لمديري مثل هذه الصفحات.

فيديو (رائع! من انتاج يوسف رمضان قدح) يشرح كيف يعمل النظام:
https://www.youtube.com/watch?v=zXpCpyVnJts&feature=youtu.be

مادة صحافية (بالعبرية) تقدم مزيدا من التفاصيل التقنية:
http://www.ynet.co.il/articles/0,7340,L-4836169,00.html

طلا مسلمون يخترعون مصلّى وسجادة صلاة ذكيّة
طلا مسلمون يخترعون مصلّى وسجادة صلاة ذكيّة

عن الراصد (معاذ خطيب)

الراصد - معاذ خطيب، مدوّن وناشط سياسي واجتماعي وأكتب في النقد الاعلامي والسينمائي. أعمل في الترجمة والتدقيق اللغوي وادارة العلاقات العامة. مسلم فخور بإسلامه، واتشرف دائما بإظهار محاسن الاسلام وبتصحيح مفاهيم مغلوطة عنه. إن اردت معرفة تفاصيل اخرى مهمة جدا، مثل لماذا يكرهني محبّو اللون الأحمر ، افتح ملفّي الفيسبوكي: http://fb.me/mouad.khateb . مدوّناتي الاخرى هنا: http://Al-Rasid.com

شاهد أيضاً

لماذا علينا معارضة الحركات العلمانية والليبرالية؟

لماذا من واجبنا مناهضة ومحاربة الحركات الليبرالية والعلمانية، فكرياً طبعا؟ لأنه مشروعها هو هدم المنظومة القيمية والأخلاقية والتشكيك في الأديان وتقويضها. كيف؟ هذه المقالة القصيرة تبيّن الأمر.

ما رأيك بما قلتُه؟ أسعدني برأيك !!